شناسه مطلب صحیفه
نمایش نسخه چاپی

رسالة

طهران، جماران‏
لزوم تطوير ونشر سنة القرض الحسن (صناديق التسليف)
الأماني، سعيد اللباني، محسن رخ صفت، السيد أصغر الحاجي الحيدري، أبوالفضل الشفيق، حبيب الله عسكر أولادي، حبيب الله (مسؤولوا صناديق القرض الحسن للتسليف).
جلد ۲۰ صحیفه امام خمینی (ره)، از صفحه ۳۲۱ تا صفحه ۳۲۲
[بسم الله الرحمن الرحيم‏

. حضرة القائد المبجل ومؤسس الجمهورية الاسلامية ونائب الامام سماحة آية الله العظمى الامام الخميني- مد ظله العالي.
بعد التحية والسلام، تعلمون أنّ صناديق القرض الحسن للتسليف في البلاد بدأت نشاطها منذ عام 1345 بأبعاد مختلفة فقامت بإغاثة المحرومين والمستضعفين وكذلك المناضلين ضد الطاغوت ومساعدة عوائلهم حتى انتصار الثورة، وبعد انتصارها حثت خطاها وأسرعت من أجل تحقيق أهداف نظام الجمهورية الاسلامية، ونشطت في تيسير الأمور في حقل الزراعة وتربية الدواجن والصناعة والسكن والزواج والجبهة ومنكوبي الفيضانات والزلازل والقصف والمحتاجين والمحرومين، وقد كانت ومازالت مصدراً لتقديم الخدمات العظيمة.
إنّ مواصلة تقديم هذه الخدمات بحاجة الى رعايتكم ومساندتكم حسب رأي مقلدي سماحتكم.
سعيد الأماني، رئيس مجلس إدارة صندوق رفاه بازار للقرض الحسن.
محسن اللباني، المدير العالم لصندوق كوثر للقرض الحسن.
السيد أصغر رخ صفت، المدير العام لمنظمة الاقتصاد الاسلامي.
أبوالفضل الحاجي الحيدري، مجلس إدارة صناديق إغاثة الإمام والتعاون النقابي.
حبيب الله الشفيق، المدير العام لصندوق إغاثة الامام للقرض الحسن.
حبيب الله عسكر أولادي، مدير صناديق التعاون النقابي والاغاثة]باسمه تعالى‏

ضمن إبداء الشكر إزاء جهود السادة المحترمين، ينبغي أن تحظى هذه السنة الحسنةبمكانة رفيعة لدى المسلمين، وأن يصبح القرض الحسن (صناديق التسليف) أحد دعائم ومقومات الاقتصاد الاسلامي حتى لدى العوائل بصورة كاملة.
آمل أن ينال نظام الجمهورية الاسلامية وجميع صناديق التسليف والمنظمات والمؤسسات النشطة في هذا المجال توفيقاً ونجاحاً باهراً، وأنا أدعو بالخير لكافة المسؤولين وخدمة الاسلام دائماًو أبداً.
13 صفر 1408 ه-. ق‏
روح الله الموسوي الخميني‏
 

دیدگاه ها

نظر دهید

اولین دیدگاه را به نام خود ثبت کنید: