شناسه مطلب صحیفه
نمایش نسخه چاپی

خطاب‏

قم‏
النساء والثورة الإسلامية، إحباط خيانة المنافقين‏
نساء محلة (جهارمردان- قم)
جلد ۷ صحیفه امام خمینی (ره)، از صفحه ۱۰۲ تا صفحه ۱۰۳
بسم الله الرحمن الرحيم‏

النساء رائدات النهضة
إن اسم الشعب الإيراني العظيم في العالم مقرون بالوعي السياسي. ان اسم (قم) الكبير اقترن في الشعب الايراني بالوعي السياسي والتحرك والتضحية. كما سجل الاسم الكبير ل- (جهارمردان) ( «1») في التاريخ مقترناً بالتضحية والدماء. سجّل الاسم الكبير لنساء إيران. لقد سجل الاسم الكبير لنساء قم. سجل الاسم الكبير لنساء (جهارمردان). لقد كانت نساء قم ونساء (جهارمردان) رائدات هذه النهضة الإسلامية، وقد أثبتن وعيهن السياسي بقيامهن بتوجيه النهضة. أنتن قائدات النهضة. النساء هن قائدات نهضتنا، ونحن نتبعهن، إنني أسلّم بقيادتكن وخادم لكُن. حفظكن الله للإسلام.
حاجة الإسلام للنساء والرجال المستعدين للتضحية
إن الإسلام يحتاج إلى الرجال والنساء المضحِّين. بل الحاجة اليوم أشد. إن الحاجة اليوم للشعب الإيراني، الحاجة لوحدة الكلمة، الحاجة للنساء المكرمات، الحاجة ل- (جهارمردان)، هو اليوم أكثر مما كان قبل الانتصار ووصول النهضة الى ذروتها. إن أيادي الجناة والخونة، أولئك الذين يرون منافعهم في خطر، لا تكف عن محاولاتها حتى لا تدع هذه النهضة تزدهر وتثمر. لذا علينا اليوم القضاء على هذه الخيانات وقطع هذه الأيادي الخائنة، علينا قطع يد أولئك الذين يبثون الفرقة ويسعون بذرائع واهية الى تشتيت صفوف المسلمين .. يجب على نسائنا الكريمات قطع يد الخائنين .. يجب على رجالنا الشجعان قطع يد الخائنين .. يجب على علماء الدين- في أي مكان كانوا- قطع يد هؤلاء الخونة وإحباط خططهم بكل وعي.
خطر تكرار مؤامرة (المشروطة)
يحاول الانتهازيون والطفيليون اليوم النزول الى الساحة والاستحواذ على الفرص المتاحة .. إن أولئك الذين لم يكونوا منسجمين مع هذه النهضة، أولئك الذين كان مسيرهم خلاف هذه النهضة، قد نزلوا إلى الساحة للاستحواذ على الفرص. الأحزاب التي لم يكن لها ذكر، والجماعات التي لم يكن لها دور في هذه النهضة، يريدون اليوم أن يكونوا في الطليعة. يجب عليكم أيها الإخوة، أيتها السيدات، أنتن ايتها الأخوات، أن تكونوا يقظين! يجب على الشعب الإيراني أن يكون يقظا لا تتركوا
دماء شهدائنا تذهب هدراً. لا تتركوا دماء شبابنا تضيع بسبب الأغراض الشخصية، ألقوا الأغراض الشخصية جانباً. إن الجماعات المتعددة تؤدي إلى التفرقة. لا يوجد وعي سياسي. إنهم لم يتركوا الحركة الدستورية (المشروطة) في وقتها تجني ثمارها وذلك بإيجاد الجماعات المتعددة، فجعلوها تسير خلاف مسيرتها. واليوم أيضاً هؤلاء الشياطين، هؤلاء الذين يعارضون هذه النهضة، لا يريدون أن يدعوها وشأنها.
الحرية غير التآمر
أيها الشعب الإيراني! كن يقظاً. أيها المسلمون! كونوا على يقظة. إذا وقع خلل- لا سمح الله- في هذا الصف المرصوص للمسلمين، في هذا الصف المرصوص للشعب الإيراني، فإن الخطر قادم. اطردوا هؤلاء الذين يثيرون الفرقة من صفوفكم. إننا لن ندع مثيري الفرقة يحققوا اهدافهم، وسوف نقضي عليهم في المهد. الحرية غير التآمر. الحرية هي حرية التعبير، ليقولوا ما يشاؤون، ولكن لا يتآمروا، لا يقتلوا، سوف ندفن هؤلاء المتآمرين والقتلة.
إخوتي! تيقظوا، احذروا! إن الشياطين يتآمرون في مخابئهم. علينا أن نمضي إلى الأمام معاً وبصوت واحد لتحقيق أهداف هذه النهضة وهذه الجمهورية الإسلامية. أيها الإخوة والاخوات لقد منّ الله تعالى عليكم بالعزة والتوفيق والعافية والسعادة.
إنني أشكر الجميع لا سيما هؤلاء السيدات المحترمات اللاتي بفضل تضحياتهن جنت نهضتنا ثمارها وستواصل انتصاراتها. منّ الله عليكم جميعا بالعزة وعلى الإسلام بالعظمة.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته‏
«۱»-من المحلات المعروفة في قم وقد كان سكانها سبّاقين في النضال ضد نظام الشاه.
 

دیدگاه ها

نظر دهید

اولین دیدگاه را به نام خود ثبت کنید: